السمدان: نجاح «غراس» شجع دولاً عربية على الاستفادة من تجربته

 

أكد أمين عام اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات ورئيس لجنة الاشراف على المشروع الوطني التوعوي للوقاية من المخدرات «غراس» د.أحمد السمدان ان الكويت استطاعت ان تحظى باهتمام واعتراف اقليميين وعالميين لما حققته من انجازات على صعيد مكافحة المخدرات والوقاية منها، حيث تحاول العديد من الدول على المستويين الاقليمي والعالمي الاستفادة من الخبرة الكويتية في مجال الوقاية من المخدرات والتي تتزعمها اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات، ومشروع غراس الوطني، وقناة غراس الفضائية والتي تعتبر أول قناة متخصصة في مجال الوقاية من تلك الآفة، وتعزيز القيم عن طريق التوعية والحملات الوطنية والإعلامية.

 

وبين السمدان خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد في مقر اللجنة امس الأول بمناسبة احتفالات الكويت باليوم العالمي لمكافحة المخدرات وبالتعاون مع الأمم المتحدة، بحضور المدير التنفيذي للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات د.أحمد الشطي، ومدير الشؤون الإدارية والمالية في اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات د.عبداللطيف محمد ان النجاح الكبير والقياسي زمنيا شجع الكثير من دول الجوار الخليجية والعربية على التفكير عمليا وجديا في الاستفادة من تجربة «غراس» وتطبيق استراتيجيته التي اتسمت بالموضوعية والعلمية المناسبة لكل شرائح المجتمع على اختلافها، لافتا الى ان مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة، اختار الكويت لتكون من أهم الدول التي تلعب دورا فاعلا في مجال الوقاية من المخدرات.

 

وأوضح ان الاحتفال باليوم العالمي للمخدرات سيستمر لمدة أسبوع تقريبا وبشكل فعلي، حيث تنطلق يوم الأحد المقبل عبر التلفزيون والاذاعات المختلفة بتقديم فلاشات توعوية، مشيرا في الوقت ذاته الى انطلاق المعارض في كل من مجمع المارينا مول وسليل الجهراء، ومجمع الكوت والمنشر في الفحيحيل اعتبارا من اليوم الخميس اضافة الى العديد من المحاضرات والندوات التي سيلقيها نخبة من رجال الدين وأهل الخبرة في مجال التوعية، كما سيكون هناك معرض لرسومات الأطفال في المارينا ايضا باعتبار ان الأطفال من الشرائح المهمة التي نستهدفها في هذا المجال، مبينا ان الحفل الختامي سيكون يوم الثلاثاء 30 الجاري برعاية وحضور وزير الداخلية ـ رئيس اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات، وبحضور ممثل مكتب الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة في الشرق الأوسط محمد عبدالعزيز.

 

وأشار الى انه سيكون هناك برنامج اذاعي خاص ويبث في حلقة خاصة عبر الهواء مباشرة في اذاعة المارينا اف ام وهو برنامج الديوانية، حيث سيتم فيه اجراء حوارات بين الجمهور من المستمعين وعدد من المختصين وذوي العلاقة بموضوع المكافحة من المخدرات والوقاية منها.

 

واشار السمدان الى قيام اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات ومشروع «غراس» منذ فترة بالاستعداد لهذه المناسبة العالمية بالتنسيق مع الأمم المتحدة من جهة، ومع الجهات المحلية المعنية بموضوع المخدرات في الكويت، موضحا ان اليوم العالمي هذا العام سيشمل العديد من الحملات التوعوية والمجتمعية في عدد من الأماكن المختارة والتي يمكن ان توصل الى اكبر عدد من أفراد الشرائح المستهدفة مثل المجمعات التجارية الموزعة على جميع المناطق الجغرافية في الكويت.

 

وأكد ان هذه الحملات تضم عددا من النشاطات المختلفة مثل برامج لمعارض تشارك بها الجهات المهتمة والمعنية بموضوع مكافحة المخدرات في الكويت، من جهات أهلية ومؤسسات حكومية متمثلة بوزارة الصحة ووزارة الدفاع ووزارة الداخلية والحرس الوطني ووزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، اضافة الى عدد من الجمعيات مثل جمعية بشائر الخير وصندوق إعانة المرضى وجمعية الفنون التشكيلة ورابطة هواة التصوير في النادي العلمي، مشيرا الى ان كل جهة ستقوم بعرض الإنجازات التي حققتها في مجال الوقاية من المخدرات ان كان ذلك على المستوى التوعوي أو الإعلامي أو التنفيذي أو غير ذلك.

 

من جانبه، قال المدير التنفيذي للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات «غراس» د.أحمد الشطي إن الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة المخدرات يعكس نوعية العلاقة التي يجب ان تكون بيننا دائما لتحقيق الغايات النبيلة والأهداف السامية، مبينا ان جهود الإعلام المباركة وجهود اللجنة والمشروع تصب في بوتقة واحدة اسمها المجتمع السليم، المجتمع الذي نباهي به ونفخر ان نكون ضمن أفراده ونخدمه بكل السبل الممكنة مهما كانت الصعوبات والمعوقات.

 

مضيفا انه اليوم العالمي لمكافحة المخدرات الذي يحتفل به العالم وتحتفل به الكويت، مؤكدا على ان في جعبة «غراس» الكثير من الإنجازات الرائعة والطموحات المستقبلية مما يدفع الى حب الوطن والانتماء.

 

وأكد الشطي على انه عندما نذكر كلمة «المخدرات» فإن كلمة اخرى يجب ان ترافقها وتعاكسها في الوقت نفسه وهي كلمة «غراس» ذلك المشروع الوطني التوعوي الكبير الذي أصبح على كل لسان منذ انطلاقه وحتى الآن، لافتا الى انه المشروع الكويتي الذي استقطب اهتمام العالم للاستفادة من تجاربه وخبراته، وبعده او تكملة وتعزيزا له كانت قناة غراس الفضائية التي تعد أول قناة متخصصة في مجال الوقاية من المخدرات وبين الشطي ان قناة «غراس» الفضائية تعتبر نقلة نوعية لمشروع غراس بكل ما في الكلمة من معنى حيث انها استكملت أدوات غراس الإعلامية وهي قناة قيمية غير ربحية تقوم نوعية البرامج فيها على الإبداع والتسلية والتثقيف والتوعية لتكون بحق قناة العائلة الأولى، موضحا انها القناة القيمية المتنوعة البرامج التي تمتاز بالمنهجية العلمية مما يؤهلها لتكون مرجعا للباحثين في مجال مكافحة المخدرات.

 

الخميس 25 يونيو 2009 الانباء

 

 
المزيد من المقالات والاخبار
 
 
 
 

Copyright 2009, www.ghiras.org All Rights Reserved - Powered by q8hosp.info