حرصاً منها على التواجد في كل الأنشطة والمناسبات الاجتماعية

اللجنة الوطنية و«غراس» يشاركان في افتتاح «هلا فبراير»

 

السمدان: حريصون على مشاركة «غراس» و«الوطنية» في توصيل المعلومات الصحيحة عن المخدرات في كل المناسبات

 

شاركت اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات والمشروع التوعوي الوطني «غراس» في افتتاح كرنفال هلا فبراير 2011 في دورته الـ 12 الذي انطلق من شارع سالم المبارك، وسط حضور جماهيري فاق عشرات الآلاف من المواطنين والمقيمين الذين تابعوا أنشطة الكرنفال على مدار أكثر من 5 ساعات، والذي أقيم برعاية العديد من الشركات.

 

وأكد أمين عام اللجنة الوطنية للوقاية من المخدرات د.أحمد السمدان على حرص اللجنة ومشروع «غراس» على المشاركة في كل الانشطة الاجتماعية في الكويت، مشيرا الى ان اللجنة وغراس يضعان في اعتبارهما المسؤولية المجتمعية نحو المحيط الذي كبرا فيه وعملا من أجله، لافتا الى انهما دأبا على مواكبة الانشطة الاجتماعية والوطنية ايمانا منهما بضرورة تحسين محيطهما وتعزيز سلامة المجتمع.

 

وأضاف السمدان ان المشاركة في مثل هذه الاحتفالات الوطنية من توضح مدى قدرة «غراس» على التواصل مع المؤسسات والجهات التي تقوم بعمل الانشطة الاجتماعية التي من خلالها يتضح دوره ومشاركته الوطنية وزيادة التوعوية عن المخدرات الى كل الشباب الكويتي، بل الى المجتمع بأكمله لوقايته وحمايته من المخدرات.

 

وبين السمدان ان اللجنة الوطنية ومشروع غراس يهدفان الى الانخراط داخل المجتمع والمشاركة الهادفة وبناء سور قيمي يحمي المجتمع من آفة المخدرات وتشكيل مصدر توعوي طويل الأمد يحقق مفهوم الاستمرارية في التأثير الوجداني، مضيفا ان غراس يوفر صياغة خطاب اعلامي جديد يحاكي طبيعة الشرائح المستهدفة وعوامل التأثير فيها وتوفير أداة علمية للمجتمع تمكنه من قياس قدرته على حل مشكلة المخدرات وإيجاد مرجعية معرفية لأفراد الاسرة تمكنهم من التعامل مع المشكلة والتصدي لها مبكرا وتحقيق البعد التكاملي بين الجهد الرسمي والاهلي في مواجهة المخدرات اضافة الى إبراز دور الجهات الاهلية المتصدية لمشكلة المخدرات ومشاركتها في كل أنشطتها الاجتماعية الفعالة والتي تصل الى اكبر قدر من الشرائح الاجتماعية.

 

وختم السمدان مشيدا بالجهود التي بذلتها الجهات المشاركة في الكرنفال وفي مقدمتها الشركات الراعية وجمعيات النفع العام والعديد من الجهات الشعبية، بالاضافة الى السفارات، لافتا الى الدور الفعال الذي لعبته وزارة الاعلام الكويتية التي كان لتعليماتها دور كبير في إبراز أنشطة المهرجان، كما أشاد أيضا بالجهود المتواصلة لرجال الأمن بقيادة وزير الداخلية الفريق متقاعد الشيخ جابر الخالد، حيث بذل رجال الأمن جهودا كبيرة منذ الساعات الاولى من بدء الاحتفال.

 

الأحد 6 فبراير 2011 الأنباء

 

 
المزيد من المقالات والاخبار
 
 
 
 

Copyright 2009, www.ghiras.org All Rights Reserved - Powered by q8hosp.info